سبحان الله "الحمد لله "لا إله إلا الله "الله أكبر" لا حول ولا قوة الا بالله"

ملخصات دروس التربية الاسلامية / الدورة الثانية الثالثة إعدادي

مرسلة بواسطة التازي حمزة يوم 2 يناير، 2012 3 التعليقات

الوحدة : التربية الوقائية والصحية 

الدرس : الأول 
العنوان : الحلال والحرام في الأطعمة والأشربة


1- الحلال من الاطعمة والاشربة
أباح لنا الله تعالى الاستمتاع بالطيبات من المأكل والمشرب فقال سبحانه " يا أيها الناس كلوا مما في الارض حلالا طيبا " .فكل طعام أو شراب كان طاهرا غير ضار بآكله فهو مباح مثل الحبوب والفواكه والخضر والثمار وطعام البحر ...
2 – الحرام من الأطعمة والأشربة :
أ- ما حرم بالقراآن الكريم :
- الميتة وتشمل : المنخنقة ، الموقوذة ، المتردية ، النطيحة وما أكل السبع .
- لحم الخنزير.
- ما ذبح لغير الله .
- الدم .
- الخمر 
ب- ماحرم بالسنة النبوية :
- الحُمُر الأهلية.
- البغال .
- كل ذي ناب من السباع كالأسد والنمر والذئب .
- كل ذي مخلب من الطير كالنسر والصقر...
- الجلالة وهي كل بهيمة تتغذى على النجاسة 
- كل طعام فيه ضرر لقوله صلى الله عليه وسلم : " لا ضرر ولا ضرار "


· ملاحظات : 
- يستثنى من الميتة السمك والجراد فهما حلال ، و من الدم الكبد والطحال .
- يحرم التداوي بالمحرمات لقوله صلى الله عليه وسلم : " إن الله لم يجعل شفاءكم فيما حرم عليكم " 
- يباح تناول المحرمات في حالة الجوع الشديدالذي يؤدي إلى الهلاك بشرط أن لا يجدطعاما حلالا ، وأن لايتناول إلا القدر الذي يذهب عنه الهلاك ، قال سبحانه :" فمن اضطر غير باغ ولا عاد فلا إثم عليه "

3 – علل تحريم هذه الأطعمة :
تهدف الشريعة الاسلامية الى تحقيق مقاصد عديدة في مقدمتها الحفاظ على الضروريات الخمس وهي : الدين – النفس- العقل- المال-النسل .
· حفظ الدين : فقد حرم الاسلام أكل ماذبح لغير الله أو ذكر عليه اسم غير الله ، وعلة التحريم دينية محضة لحماية التوحيد ومحاربة الشرك والحفاظ على الدين خالصا لوجه الله تعالى.
· حفظ النفس : ذلك بأن الله تعالى حرم كل ماهو خبيث وضار نظرا لخطورته على حياة الانسان كالميتة والدم ولحم الخنزير.
فالدم مرتع خصب لنمو الجراثيم .
والميتة تتعرض للتعفن بسبب انحباس الدم في شرايينها مما ينتج عنه انتقال أنواع خطيرة من الجراثيم إلى جسم آكلها .
والخنزير يتسبب في نقل أمراض جرثومية و أمراض طفيلية وامراض فيروسية إلى جانب أنواع من الديدان .كما ثبت أن الخنزير يؤثر سلبا على سلوك الفرد إذ يؤدي إلى فقدان الغيرة على المحارم عند آكله .
· حفظ العقل : إذ حرم الله تعالى تناول كل ما يؤدي إلى تعطيل العقل كالخمر والمخدرات لما يترتب عنهما من أضرار عديدة مثل : اضطراب خلايا المخ العليا وفقدان القدرة على التركيز .
· حفظ المال : فالتحريم يكون أيضا لمنع ضياع المال فيما لانفع فيه وخاصة إذا ثبت ضرره كالتبغ .
· حفظ النسل : وذلك لحماية النسل البشري من الأمراض والتشوهات الناجمة عن تناول هذه المحرمات
الوحدة : التربية الوقائية والصحية 
الدرس : الثاني 
العنوان : عناية الإسلام بالصحة النفسية 

1- مفهوم الصحة النفسية :
الصحة النفسية هي ذلك التوزان والتوافق النفسي الذي يستشعره الإنسان مع ذاته والذي يجعله قادرا على التعايش في مجتمعه بسكينة وطمأنينة .
2- مقومات الصحة النفسية :
نقول عن شخص ما بأنه يتمتع بصحة نفسية سليمة عندما تتوفر فيه المقومات التالية :
أ‌- التوافق الداخلي : أي أن يكون متوازنا داخليا ويشعر بالرضا عن ذاته والثقة بنفسه بعيدا عن الشعور بالنقص والخوف والضعف .
ب‌- التوافق الاجتماعي: أي أن يكون متوافقا مع محيطه وتربطه علاقات مقبولة اجتماعيا مع الآخرين .
ج – الإيجابية في الحياة : وهذا لا يكون إلا إذا سعى الإنسان إلى العمل والتعاون مع غيره لتنمية مجتمعه وظروف عيشه.
د – حل المشكلات اليومية :أي القدرة على مواجهة المشاكل التي تعترضه في حياته ، وأن يتحمل ضغوط الحياة الصعبة .
3 – منهج الإسلام في تحقيق الصحة النفسية :
أ – الإيمان : ما من شك في أن الإيمان هو السبيل الوحيد للفوز بالصحة النفسية والدليل على ذلك :
- أن الإيمان يزود المؤمن بتصورات إيجابية تجعله في مأمن من الوساوس والشكوك حول وجوده ومصيره وغايته في الحياة.
- أن الإيمان الراسخ دافع قوي للايجابية والعمل الصالح قولا وفعلا .
- أن الإيمان يعلم الإنسان حقيقة التوكل على الله تعالى ومعنى الرضا بقضائه وقدره : فهو يأخذ بالأسباب ولا ييأس من رحمة الله إذا لم يصل إلى النتائج المرجوة ، وبالمقابل يحمد الله حال توفيقه ولا يصاب بالغرور.
ب –العبادات : فالقيام بها يعلم الإنسان الصبر ومجاهدة النفس وقوة الإرادة والعزيمة ، وينمي روح المشاركة الاجتماعية ويبعث فيه الشعور بالسعادة والأمن النفسي ، ويمده بقوة روحية عظيمة لأنه يعلم أنه في رعاية الله تعالى وحمايته .
ج- ذكر الله تعالى : وذلك بالمواظبة على قراءة القرآن الكريم وأحاديث المصطفى صلى الله عليه وسلم والمحافظة على أذكار الصباح والمساء .

الوحدة : التربية الوقائية والصحية 
الدرس : الثالث 
العنوان : من توجيهات الرسول صلى الله عليه وسلم الصحية 

لقد بعث الله تعالى رسوله الكريم صلى الله عليه وسلم هاديا ومرشدا للناس ، فشملت توجيهاته كل أمور الحياة ومن بينها المجال الصحي ، فقدم صلى الله عليه وسلم لأمته أعظم التوجيهات للحفاظ على سلامة صحتهم ، وسنذكر هنا بعض التدابير الوقائية والعلاجية .
1 –التداير الوقائية :
- عدم الاسراف في الطعام والشراب لقوله صلى الله عليه وسلم : " ما ملأ ابن آدم وعاءً شرّاً من بطن، بحسب ابن آدم لقيمات يقمن صلبه، فإن كان لا محالة فثلث لطعامه، وثلث لشرابه، وثلث لنفسه "
- الحرص على نظافة البدن كما قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " اغتسلوا يوم الجمعة واغسلوا رؤوسكم وإن لم تكونوا جنبا وأصيبوا من الطيب " وفي حديث آخر " السواك مطهرة للفم مرضاة للرب " .
- الدعوة إلى الحجر الصحي عند ظهور الأوبئة - أي عزل المناطق التي ظهر بها وباء – قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " لا يُورٍدن مُمْرض على مُصح " .
-محاربة العادات السيئة كالتبول والترز فيالأماكن العمومية واستعمال الماء الملوث أو تلويث البيئة .
- المحافظة على الصلاة والصيام والزكاة والحج ، لما في ذلك من فوائد على صحة الإنسان الجسدية والنفسية .
- الدعوة إلى نبذ التباغض والحسد والحقد لما لها من آثار سلبية على الصحة النفسية .
2- التدابير العلاجية :
- الحث على التداوي والعلاج لقوله صلى الله عليه وسلم : " تداووا عباد الله، فإن الله تعالى لم يضع داء إلا وضع له دواء".
- العلاج بالحبة السوداء ، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " عليكم بهذه الحبة السوداء ، فإن فيها شفاء من كل داء إلا السام " – والسام هو الموت –
- التداوي بالحجامة والعسل : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
( الشفاء في ثلاثة: في شرطة محجم أو شربة عسل أو كية بنار وأنهى أمتي عن الكي)
الوحدة : التربية الوقائية والصحية


الدرس : الرابع 

العنوان : الرعاية الصحية في الإسلام :


1-التعريف بالرعاية الصحية :
يقصد بالرعاية الصحية العناية بالحالة الصحية لأبناء المجتمع ، وتوفير العلاج لهم وتهييئ أفضل الأطباء وأرفعهم لعلاج السكان ، لأن الصحة غنيمة يجب استغلالها في طاعة الله وحمايتها من الأمراض .
2 – مقومات الرعاية الصحية :
أ - التدابير الوقائية :
- مراقبة الأغذية والمياه .
- معالجة النفايات وتخصيص أماكن لها بعيدا عن المناطق السكنية .
- منع المخدرات والزنا ، وذلك بتفعيل قوانين صارمة ضد مقترفي هذه الجرائم الأخلاقية .
- المراقبة الصحية الدورية للمواطنين .





ب – التدابير العلاجية : 

- توفير البنية التحتية العلاجية لكل فئات المجتمع في البادية والمدينة .
- توفير الطواقم الطبية الكافية لتغطية حاجة المجتمع .
- توفير الأدوية والصيادلة المؤهلين لصناعتها وتوزيعها .
- تعميم الخدمات الصحية وذلك بتمكين جميع فئات المجتمع من الاستفادة من الخدمات الصحية بغض النظر عن جنسياتهم وديانتهم .
3- الرعاية الصحية في العهد الإسلامي الأول :
لقد أولى الاسلام عناية فائقة للرعاية الصحية منذ عهد الرسول صلى الله عليه وسلم ، حيث أنشأ عليه الصلاة والسلام خيمة لرفيدة الأسلمية كانت بمثابة أول نواة للمستشفيات .
ثم تطورت المستشفيات في العهدين الأموي والعباسي سواء من حيث عددها أو من حيث الخدمات والتجهيزات المتطورة التي كانت تتوفر عليها ، حيث كان في بغداد وحدها 60 مستشفى ، وكان العلاج على نفقة الدولة للفقراء والأغنياء .
كما برع علماء مسلمون في الطب والصيدلة مثل : ابن سينا الذي ألف كتاب " قانون الطب " والذي ظل يدرس

في أوربا مدة ثلاثة قرون ، على جانب الرازي وابن رشد 
الوحدة : التربية التواصلية والإعلامية 
الدرس : الأول
العنوان : توجيهات إسلامية للاستفادة من وسائل الإعلام السمعية البصرية

1- التعريف بوسائل الإعلام السمعية البصرية :
تعتبر وسائل الإعلام السمعية البصرية من وسائل الاتصال الحديثة كالتلفاز والمذياع والفيديو والحاسوب ....
والإسلام لا يعارض وجود هذه الوسائل ، بل يرحب بكل اختراع جديد فيه مصلحة للعباد ، ويدعو المسلم لأن يكون سباقا لكل ابتكار ، ولكن ما يعرض في هذه الأجهزة هو الذي قد يقبله الإسلام أو يرفضه .
2- إيجابياتها وسلبياتها :
أ‌- الإيجابيات :
- انها أداة للتواصل بين الشعوب ، حيث تجعل العالم قرية صغيرة.
- وسيلة لمحاربة الجهل والأمية .
- وسيلة لنشر الوعي الديني والتعريف بالإسلام وقيمه ومبادئه.
- أداة تثقيفية تعليمية .
- وسيلة للترفيه المباح .
- وسيلة لدراسة الظواهر الاجتماعية و محاربة السلوكات المنحرفة ...
ب- السلبيات :
- وسيلة لنشر الفساد والانحلال الأخلاقي بسبب ما تعرضه من أغاني ساقطة ، وأفلام خليعة .
- وسيلة لنشر الجريمة والعنف بسبب ما تعرضه من أفلام القتل والسرقة وشتى أنواع الإجرام.
- فيها هدر كبير للوقت .
- وسيلة لتعميق الغزو الثقافي الأجنبي المنافي لقيمنا ومبادئنا .
- تلهي الإنسان عن أداء واجباته الدينية والدنيوية .
- تتسبب في أضرار صحية لما ينبعث منها من إشعاعات تضر بالصحة .
3 – شروط الاستفادة من هذه الوسائل :
- حفظ السمع والبصر من التقاط ما حرم الله تعالى ، لقوله تعالى " إن السمع والبصر والفؤاد كل أولئك كان عنه مسؤولا ".
- الحذر من البقاء طويلا أمام شاشة التلفاز أو الحاسوب .
- ضبط ساعات المشاهدة.
- أن يحصن المسلم نفسه بالأخلاق والقيم الإسلامية التي تحميه من كل الأضرار السابقة .
- أن يستحضر المسلم مراقبة الله تعالى له ، ويعلم أنه سيسأله يوم القيامة عن هذه الجوارح .
- أن ييشغل المسلم وقته بكل ما هو مفيد سواء بالعمل أو الدراسة أو ممارسة الرياضة وذكر الله والقيام بالأعمال الصالحة .

الوحدة : التربية التواصلية والإعلامية 
الدرس : الثاني
العنوان : توجيهات إسلامية للاستفادة من وسائل الإعلام المكتوبة والمقروءة


1- التعريف بوسائل الإعلام المكتوبة والمقروءة :
الوسائل المكتوبة والمقروءة من أقدم وسائل الاتصال كالكتب والمجلات والدوريات والجرائد ...وهي أيضا سلاح ذو حدين يحمل بين صفحاته سلبيات وإيجابيات :
أ‌- الإيجابيات :
- معرفة ما يجري في العالم .
- إغناء الثقافة الإنسانية .
- نشر الوعي الديني .
- نقل الأخبار ومناقشة الظواهر التي يشهدها المجتمع ....
ب‌- السلبيات :
- إثارة الفتن بين الشعوب كما حدث ويحدث في الرسوم المسيئة للرسول صلى الله عليه وسلم .
- إفساد الأخلاق والمساهمة في نشر الرذيلة والفاحشة .
- التشهير بالناس وفضح أسرارهم وكثيرا ما يؤدي ذلك إلى تفكيك الأسر وضياعها . 
2- شروط الاستفادة من هذه الوسائل :
- عدم قراءة أو مشاهدة صور تغضب الله تعالى.
- الحرص على اختيار المنشورات التي تعالج أخبار المسلمين ومشاكلهم.
- قراءة الأخبار العلمية التي تغني معرفة المسلم بآيات الله تعالى في الأنفس والآفاق .
- الحذر من الصحف والمجلات التي تحمل بين طياتها دعوات معادية لتعاليم ديننا الحنيف .
- اختيار الصحف والدوريات التي تفقه القارئ في أمور دينه ودنياه .
3- شروط الصحفي الناجح :
- تحري الدقة في نقل الخبر ، لقوله تعالى : " يا أيها الذين آمنوا إن جاءكم فاسق بنبإ فتبينوا أن تصيبوا قوما بجهالة فتصبحوا على ما فعلتم نادمين ".
- الأمانة والمصداقية في نقل الخبر .
- الجرأة والشجاعة والإحساس بالمسؤولية المهنية .
- الوعي التام بحقيقة حرية التعبير ، وأنها لا تعني الاعتداء على مقدسات الآخرين وحياتهم الشخصية 

إشترك لتحصل على جديد المواضيع مجانا

3 التعليقات:

غير معرف يقول...

شكرا

غير معرف يقول...

السلام عليكم أنا شخصيا لقد أعجبني هذا الموقع جدا وأتمنى أن أتشارك معكم بعض الأفكار شكرا جزيل الشكر

التازي حمزة يقول...

شكرا على الزيارة الموقع رهن اشارة الجميع

إرسال تعليق